الرئيسيةالرئيسيـﮧ . .~اليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 2:34 pm


[center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين نبينا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .. أما بعد ،

قال الله تعالى :
( فَاقْصُصِ القَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ )
y]سورة الأعراف : الآية 176 ]

هنا سأجمع لكم بإذن الله ما وقع بين يدي من صفحات وأقوال مأثورة من حياة السابقين راجية من الله التوفيق لنا وللجميع

بسم الله نبدأ ...

حِرْفة العارفين :
قال أحد الحكماء :
حِرْفة العارف ستة أشياء :
إذا ذكر الله ؛ افتخر .
وإذا ذكر نفسه ؛ احتقر .
وإذا نظر في آيات الله ؛ اعتبر .
وإذا همَّ بمعصيةٍ أو شهوة ؛ انزجر .
وإذا ذكر عفو الله ؛ استبشر .
وإذا ذكر ذنوبَه ؛ استغفر .
{ تنبيه الغافلين ، لأبي الليث السمرقنديّ : ص 52 }

من رجا الخالِق لم يَرْجُ المخلوق :
أخرج البيهقيّ وابن عساكر من طريق أبي المنذر هشام بن محمد عن أبيه ، قال :
أضاق الحسنُ بن عليٍّ ، وكان عطاؤه في كلِّ سنة مائة ألف ، فحبسها عنه معاوية في إحدى السنين ، فأضاق إضاقةً شديدة ، ثم قال :
فدعوت بداوة لأكتب إلى معاوية ؛ لأذكِّره نفسي ، ثم أمسكتُ فرأيت رسول صلى الله عليه وسلم في المنام ، فقال :
(( كيف أنت يا حسن ؟ )) .
فقلت : بخير يا أبت ، وشكوت إليه تأخر المال عني .
فقال : (( أَدَعَوْتَ بداوةٍ لتكتب إلى مخلوق مثلك تُذكِّره ذلك ؟ )) .
فقلت : نعم يا رسول الله ، فكيف أَصنع ؟
فقال : قل : (( اللهم اقذف في قلبي رجاءَك ، واقطَعْ رجائي عمن سواك حتى لا أرجوَ أحداً غيرَك .. اللهم وما ضَعُفَتْ عنه قُوَتي ، وقصَّر عنه عملي ، ولم تنتهِ إليه رغبتي ، ولم تَبْلُغْه مسألتي ، ولم يَجْرِ على لساني مما أعطيتَ أحداً من الأوَّلين والآخرين من اليقين فخُصَّني به يا ربَّ العالمين )) .
قال : فوالله ما ألححتُ به أُسبوعاً حتى بَعَثَ إليَّ معاويةُ بألفِ ألفٍ وخمسمائةِ ألفٍ فقلت : الحمد لله الذي لا ينسى من ذكَره ، و لا يخيِّب من دعاه .
فرأيتُ النبي صلى الله عليه وسلم في المنام ، فقال :
(( يا حسن ، كيف أنت ؟ )) .
فقلت : بخير يا رسول الله ، وحدَّثته بحديثي ، فقال :
(( يا بُنيّ ، هكذا منْ رجا الخالق ، ولم يَرْجُ المخلوق )) .
{ تاريخ الخلفاء , للإمام السيوطيّ : ص 193 }

يُتبع إن شاء الله تعالى ..





[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 2:36 pm

دعاء الأَرَق :
شكا خالد بن الوليد ـ رضي الله عنه ـ إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال :
يا رسول الله ، ما أنام الليل من الأرق .
فقال النبي صلى الله عليه وسلم :

(( إذا أويتَ إلى فراشك ؛ فقل :
اللَّهمَّ ربَّ السموات السَّبْعِ وما أظلَّتْ ، وربَّ الأرضين وما أقلَّتْ ، وربَّ الشياطين وما أضلَّتْ ، كن لي جاراً من شرِّ خلقك كلِّهم جميعاً أن يفرُط عليَّ أحدٌ منهم ، وأن يبغيَ علَيَّ ، عزَّ جارُك ، وجلَّ ثناؤك ، ولا إله غيرُك ، ولا إله إلاّ أنت
)) .
{ الأذكار ، للإمام النوويِّ : ص 90 ـ 91 }

زيارة الأخ في الله :
كان الإمام الشافعيُّ ـ رضي الله عنه ـ يزور تلميذه الإمام أحمد بن حنبل كثيراً ، ويزوره الآخر كثيراً . فقيل للشافعيِّ في ذلك ، فأنشد ـ رحمه الله ـ :
قالوا يزورُك أحمدٌ وتزورُه قلتُ الفضائل لا تغادر منزلَهْ
إن زارني فبفضله ، أو زرتُهُ فلِفضله ، والفضلُ في الحالين لهْ
فأجابه الإمام أحمد ـ رحمه الله ـ :
إن زرتنا فبفضلٍ فيكَ تمنحنا أو نحن زرنا فللفضل الذي فيكا
فلا عدِِمْنا كلا الحالين منكَ ولا نال الذي يتمنَّى فيك شانيكا

{ الأنوار في صحبة الأخيار : ص 56 ـ 57 }

الخوف من الله :
قال أنس – رضي الله عنه – :
دَخَلْتُ حائطاً – أي بستاناً – فسمعت عمر – رضي الله عنه – يقول ، وبيني وبينه جدار :
عمرَ بن الخطَّاب أمير المؤمنين ، بَخٍ ، لتتَّقِيَّنَّ الله ابنَ الخطاب أو ليُعذِّبنَّك .

{ تاريخ الخلفاء ، للإمام السيوطيّ : ص 129 }

وللحديث بقية إن شاء الله تعالى



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 2:37 pm

عقوق المعلِّم
قال الشيخ عبد الرحمن السُّلَميّ :
قال الأستاذ أبو سهل لي يوماً :
عقوق الوالدين يمحوها الاستغفار .
وعقوق الأستاذين لا يمحوها شيء .

وقال الشيخ عبد الرحمن السُّلَميّ : قلت يوماً للأستاذ أبي سهل ، في كلام يجري بيننا : لِمَ ؟
فقال لي : أما علمتَ أنَّ مَن قال لأستاذه : لِمَ ؛ لا يُفلح أبداً ؟!


n]طبقات الشافعيّة ، للإمام السُّبكيّ : 3/171 ]


الصبر على تعليم العِلْم
ذكر أنَّ الرَّبيع كان بطيء الفهم ، فكرَّر الشافعيّ عليه مسألةً واحدةً أربعين مرَّة ، فلم يفهم ، وقام من المجلس حياءً ، فدعاه الشافعيُّ في خلوة ، وكرَّر عليه حتى فهم .

كان عاصم يجلس على سطح ، وينشر الخلق ، حتى سمعته يوماً يقول :
حدّثنا اللَّيث بن سعدٍ .
وهم يستعيدونه ، فأعاده أربع عشرة مرَّة والنَّاس لا يسمعون .


n]تذكرة الحفَّاظ ، للإمام الذهبيِّ : 1/359 ]


مَنْ هو الفقيه
قال الإمام عليٌّ - رضي الله عنه - :
الفقيه كلُّ الفقيه من لم يُقنِّط النَّاس من رحمة الله ؛
ولم يُرخِّص لهم في معاصي الله ؛
ولم يؤمنهم من عذاب الله ؛
ولم يدع القرآنَ رغبةً عنه إلى غيره ؛
لأنَّه لا خير في عبادة لا علم فيها ، ولا علمٍ لا فهم معه ، ولا قراءة لا تدبُّر فيها .


n]تاريخ الخلفاء ، للإمام السيوطيّ : ص 186 ]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 6:34 pm

lor=Red]]الخَوْف ممَّا وَرََاء الموت :
قال أبو القاسم الُقُشَيْريُّ في (( الرسالة )) :
سمعت أبا عليٍّ الدقَّاق يقول :
دخلت على أبي بكر ابن فُورك عائداً , فلمَّا رآني دمعتْ عيناه , فقلت له :
إنَّ الله سبحانه يعافيك ويشفيك .
فقال لي : تراني أخاف من الموت ؟ إنَّما أخاف ممَّا وراء الموت .

{ وفيات الأعيان , لابن خَلِّكان : 4 / 272 }

الخَوْف مِنَ النَّار :
عن أسد بن وداعة , عن شدَّاد بن أوس الأنصاري :
أنَّه كان إذا دخل الفراش يتقلَّب على الفراش لا يأتيه النومُ , فيقول :
اللهمّ إنَّ النار أذهبت عنِّي النوم .
فيقوم فيصلِّي حتّى يصبح .

{ إقامة الحجّة , للإمام اللكنويّ ك ص 64 }[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 1:56 pm

فضل مجالس العلماء
قال عمر بن عبد العزيز :
لأن يكون لي مجلس من عبيد الله – أحد الفقهاء السبعة – أحبَّ إليَّ من الدنيا .
وقال : والله إنِّي لأشتري ليلة من ليالي عبيد الله بألف دينار من بيت المال .
فقالوا : يا أمير المؤمنين ، تقول هذا مع تحرِّيك وشدَّة تحفُّظك ؟
فقال : أين يُذهب بكم ؟ والله إنِّي لأعود برأيه وبنصيحته وبهدايته على بيت مال المسلمين بألوف وألوفٍ ، إنَّ في المحادثة تلقيحاً للعقل ، وترويحاً للقلب ، وتسريحاً للهمِّ ، وتنقيحاً للأدب .
[ وفيات الأعيان ، لابن خَلِّكان : 3/115 – 116 ]



كلمات قَيِّمة
قال سيِّدنا عمر بن عبد العزيز - رضي الله عنه - :

إن استطعت ؛ فكن عالماً .

فإن لم تستطع ؛ فكن متعلِّماً .

فإن لم تستطع ؛ فأحبَّهم .

فإن لم تستطع فلا تبغضْهم .

[ سيرة عمر بن عبد العزيز ، لابن عبد الحَكَم : ص 133

]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 1:56 pm

فضل مجالس العلماء
قال عمر بن عبد العزيز :
لأن يكون لي مجلس من عبيد الله – أحد الفقهاء السبعة – أحبَّ إليَّ من الدنيا .
وقال : والله إنِّي لأشتري ليلة من ليالي عبيد الله بألف دينار من بيت المال .
فقالوا : يا أمير المؤمنين ، تقول هذا مع تحرِّيك وشدَّة تحفُّظك ؟
فقال : أين يُذهب بكم ؟ والله إنِّي لأعود برأيه وبنصيحته وبهدايته على بيت مال المسلمين بألوف وألوفٍ ، إنَّ في المحادثة تلقيحاً للعقل ، وترويحاً للقلب ، وتسريحاً للهمِّ ، وتنقيحاً للأدب .
[ وفيات الأعيان ، لابن خَلِّكان : 3/115 – 116 ]



كلمات قَيِّمة
قال سيِّدنا عمر بن عبد العزيز - رضي الله عنه - :

إن استطعت ؛ فكن عالماً .

فإن لم تستطع ؛ فكن متعلِّماً .

فإن لم تستطع ؛ فأحبَّهم .

فإن لم تستطع فلا تبغضْهم .

[ سيرة عمر بن عبد العزيز ، لابن عبد الحَكَم : ص 133

]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 1:57 pm


العجوز المهاجرة :
عن أنس ، قال :
كنَّا في الصفَّة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأتته عجوزٌ عمياء مهاجرةً ومعها ابنٌ لها قد بَلَغ ، فلم يلبث أن أصابه وباءُ المدينة ، فمرِض أيَّاماً ، ثمَّ قبض ، فغمَّضه النبي صلى الله عليه وسلم ، وأَمَرنا بجهازه .
قال : فلمَّا أردنا أن نُغسِّله ، قال صلى الله عليه وسلم :
يا أنس ، ائت أمَّه ، فأعلمها .
قال : فأعلمناها ، فجاءت حتى جلست عند قدميه ، فأخذت بهما ، ثمَّ قالت : مات ابني .
فقلنا : نعم .
فقالت : اللَّهمَّ إنَّك تعلم أنِّي أسلمت إليك طوعاً ، وخلعت الأوثان زُهْداً ، وخرجت إليك رَغْبةً ، اللَّهمّ لا تُشمِتْ بي عَبَدةَ الأوثان ، ولا تُحمِّلني في هذه المصيبة ما لا طاقة لي بحملها .
فوالله ، ما انقضى كلامها حتى حرَّك قدميه ، وألقى الثَّوبَ عن وجهه ، وطعم وطعمنا معه . وعاش حتى قُبض رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهلكت أمُّه ، رضي الله عنهما .


{ رواها ابن عديٍّ ، وابن أبي الدنيا ، والبيهقي ، وأبو نعيم }



مَنْ يَتَّقِ الله يَجْعل له مخرجاً وستراً :
لمَّا هرب الحسن من الحجَّاج ، دخل إلى بيت حبيب ( أبي محمد ) ، فقال له حبيب :
يا أبا سعيد ، أليس بينك وبين ربِّك ما تدعوه به ، فيسترك من هؤلاء ؟ اُدخُل البيت .
فدخل ، ودخل الشُّرَطة على أثره ، فلم يروه .
فذُكرَ ذلك للحجَّاج ، فقال :
بل كان في البيت إلاَّ أنَّ الله طمس أعينَهم ، فلم يروه .


{ جامع العلوم والحِكَم ، لابن رجب الحنبليّ : 2 / 223 ــ 224 }



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
•●mĨšŠ ćЯāŻỹ•●
•-«[ مُبدعـﮧ ]»-•
•-«[ مُبدعـﮧ ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 128
نقاطے : 0
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : الـــنــت ...~
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 2:14 pm

مشكورة كتتير حبيبتي ..~

جعله من ميزان حسناتك ..~

دمتي بكل خير ..~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Đя. тσp
•-«[ آلآدآرة ]»-•
•-«[ آلآدآرة ]»-•
avatar

جنسے •|~ : ذكر
مُشارڪاتے •|~ : 574
نقاطے : 51
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : D e s i g n
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 2:31 pm

آلَلَه يجَعلُه فِي مِيزَآإن حَسَنآتِك [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يَعْطِيكِي العَآفيَة عَ ـآلطَرح [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

دُمتي بحِفظ الرَحمْن [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lmsat-m.yoo7.com
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 2:37 pm

بَنُوتَہ ڪيُوْت كتب:
مشكورة كتتير حبيبتي ..~

جعله من ميزان حسناتك ..~

دمتي بكل خير ..~

.::|تسسلمين اختي عالمرور|::.
.::|ربي يعطيكي الف عافيه|::.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 2:38 pm

DέsîgйεЯ كتب:
آلَلَه يجَعلُه فِي مِيزَآإن حَسَنآتِك [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يَعْطِيكِي العَآفيَة عَ ـآلطَرح [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

دُمتي بحِفظ الرَحمْن [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

.::|تسسلم اخوي عالمرور|::.
.::|ربي يعطيك الف عافيه|::.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   السبت سبتمبر 04, 2010 4:29 pm

فَضل التعاون :
دعا يزيد بن المهلِّب ولده حبيباً ومن حضر من ولده ودعا بسهامٍ ، فحزمتْ ، وقال :
أفترونكم كاسريها مجتمعةً ؟
فقالوا : لا .
قال : أفترونكم كاسريها متفرقةً ؟
قالوا : نعم .
قال : هكذا الجماعة .


e]وفيات الأعيان ، لابن خَلِّكان : 6/288 ]


التشوُّق إلى الجنَّة والعمل لها :
قال رجاء بن حَيْوَة :
أمرني عمر بن عبد العزيز أن أشتريَ له ثوباً بستَّةِ دراهم ، فأتيته به فجسَّه ، وقال :
هو على ما أُحِبُّ لولا أنَّ فيه ليناً .
قال : فبكيت .
وقال : فما يبكيك .
قال : أتيتك ، وأنت أمير ، بثوبٍ بستمائة درهم ، فجسستَه ، وقلت :
هو على ما أُحِبُّ لولا أنَّ فيه خشونة ، وأتيتُك ، وأنت أمير المؤمنين ، بثوبٍ بستَّة دراهم ، فجسستَه ، وقلت : هو على ما أحبُّ لولا أنَّ فيه ليناً .
فقال : يا رجاء ، إنَّ لي نفساً توَّاقة ، تاقت إلى فاطمة بنت عبد الملك فتزوجتها ، وتاقت إلى الإمارة فوُلِّيتُها ، وتاقت إلى الخلافة فأدركتُها ، وقد تاقت إلى الجنة ، فأرجو أن أُدركها ، إن شاء الله عز وجلَّ .


e]وفيات الأعيان ، لابن خَلِّكان : 2/301 ]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلصغيرۈنـِـِہًًًٌ
•-«[ مُبدع متميز ]»-•
avatar

جنسے •|~ : انثى
مُشارڪاتے •|~ : 237
نقاطے : 9
مزآجے •|~ :
هوآيتے •|~ : آلتصميم وآلسبآحه
MY MMS •|~ :

مُساهمةموضوع: رد: .:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.   السبت سبتمبر 04, 2010 4:30 pm

اليقين و النُُّور :
قال سهل بن عبدالله ـ رحمه الله ـ :
حَرام على قلبٍ أن يشمَّ رائحة اليقين ، وفيه سكون إلى غير الله تعالى .
وحَرام على قلبٍ أن يدخله النُّور ، وفيه شيء ممَّا يكره الله تعالى .

{ بستان العارفين ، للإمام النوويّ : ص 105 }


إحفظِ الله يَحْفَظك :
جاء في مسند الإمام أحمد ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال :
كانت امرأة في بيتٍ ، فخرجت في سَرِيَّة من المسلمين ، و تركت ثِنْتَيْ عَشْرَةَ عنزة و صيصيَّتَها ، كانت تنسج بها .
قال : ففقدت عنزةً لها و صيصيَّتَها ، فقالت :
يا ربّ ، إنَّك قد ضمنتَ لمن خرج في سبيلك أن تحفظ عليه ، و إنِّي قد فقدت عنزاً من غنمي و صيصيَّتي ، و إنِّي أنشدك عنزتي و صيصيَّتي .
قال : وجعل النبيُّ صلى الله عليه وسلم يذكر شدَّة مناشدتها ربَّها ، تبارك و تعالى .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( فأصبحت عنزها ومثلها ، وصيصيَّتها ومثلها )) .
والصيصيَّة : هي الصنَّارة التي يُغزَل بها ويُنسَج .

{ جامع العلوم و الحِكَم , لابن رجب الحنبليّ : 2 / 216 }
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
.:: صفحات مضيئة من حياة السابقين .. [ متجدد ] ::.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ~|• ڷمسات العامـﮧ •|~ :: طريق المغفـره | Islam Way ~-
انتقل الى: